لا تقرأ هذه المقالة ! .. خفايا علم النفس العَكسي

قد تكون ممن يفعلون ذلك عدداً لا يحصي من المرات، و لكن لم تكن لديك المعرفة بما تفعل . . إنه علم النفس العكسي !

ما هو علم النفس العكسي ؟images-28

إن علم النفس العكسي ذو مفهوم سهل و بسيط يتمثل في قول عكس ما تريد أن يفعله غيرك، بمعنى أنك تحتال على شخص ما و تقول له سوف أقوم بفعل أمراً ما لأنك لن تستطيع ، وأنت تعلم في قرارة نفسك أنه يستطيع فعل ذلك الأمر، و بالفعل تجد النتيجة كما ترغب و هي قيامه بهذا الفعل !

مثال

إذا كنتِ ترغبين في أن يقوم زوجك بطلاء حوائط غرفة المعيشة الخاصة بكما، و كل طلبات المباشرة لم تجدي نفعاً ، لذلك فإنك تتخذين اسلوب علم النفس العكسي و تقولين لزوجك ” لا يهم أن تقوم بذلك ، سوف أفعل ذلك و سأفعله بشكل أفضل مما كنت ستفعله أنت . . و بالطبع سيكون رد الفعل الطبيعي هو قيام زوجك بالطلاء ليثبت لكِ عكس ذلك !

التدخل المُتناقض

إن علم النفس العكسي بمُصطلع دقيق يعرف بالتدخل المُتناقض، و يعتقد البعض أنه من إبتكار الوسائل الإعلامية . فأحياناً قد يكون هذا التدخل المُتناقض غير أخلاقي خاصة من قبل الفنيين، فقد يكون هناك مريضاً تنطوي مشكلته على الألم و الخوف ، لذلك قد يطلبوا من المريض أن يقوم بمحاولة خلق جو من الألم و الخوف له ، حتى يتخلى عنه في الواقع ، و لكن هذا لا يعتبر ملائماً لأخلاقياً.

علم النفس العكسي و الأطفال !

لا أحد منا يتعامل مع الأطفال و لم يلجأ إلى علم النفس العكسي أثناء تعامله معهم ! ، برغم من إنصياع الأطفال إلى آوامر الآباء و الأمهات في غالبية الوقت، إلا أن العند قد يصيبهم في أحيان أخرى ، خاصة إذا تم منعهم من شئ ما ، فمثلاً إذا نبهت على طفل ألا يقم بفتح الدرج فإنه قد يرغب في ذلك بشتى الطرق، و لذها قد يلجأ الأب أو الأم إلى إستخدام التدخل المتناقض معه.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *